= دينار ليبي 1.410000 = دينار تونسي 2.904500 = دينار جزائري 126.620000 = درهم مغربي 10.270000 = جنيه مصري 15.739060 = جنية سوداني 55.300000 = ريال يمني 250.300000 = ريال عماني 0.384960 = ريال قطري 3.640750 = دينار اردني 0.710000 = دينار بحريني 0.377140 = دينار عراقي 1190.500000 = درهم اماراتي 3.673045 = دينار كويتي 0.311000 = ريال سعودي 3.763000 = دولار امريكي 1
ارتفاع حاد بسعر الليرة التركية وذلك بعد أنباء عن مساعدات بريطانية يابانية

قفزت الليرة التركية صعودًا أمام الدولار الأمريكي على خلفية أنباء بإتمام صفقة مبادلات ما بين البنك المركزي التركي وبنك إنجلترا وبنك اليابان بـ 20 مليار دولار أمريكي.

سعت الحكومة التركية إلى الحصول على دعم من البلدين لزيادة الاحتياطي النقدي الواقع تحت تهديد النضوب. وكان البنك المركزي يطلق ما في حوزته من ذخيرة من العملة الأجنبية في محاولة تجنب كارثة انهيار العملة وسط تفشي فيروس كورونا وشلل الاقتصاد.

ارتفعت الليرة التركية أمام الدولار وصولًا لـ 6.7853 ليرة لكل دولار، أقوى المستويات في شهر، لتتراجع الخسائر هذا العام لـ 12%. ووصلت الليرة في 7 مايو لمستوى قياسي الارتفاع عند 7.269، وسط مخاوف من المستثمرين، وحاملي العملة.

وعلى الموقع الإخباري Habertürk يوجد تقرير يفيد بأن كل بنك سيمنح تركيا 10 مليار دولار، دون إفصاح عن مصدر الخبر. ومن المتوقع إعلان رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، عن زيارة قريبة لتركيا.

يقول تيم آش، استراتيجي الأسواق الناشئة في بلو باي أسيت مانجمينت في لندن: "لن يغير حجم المقايضات اللعبة، ولكنه سيغير الحالة المعنوية للسوق، ويوضح أن لتركيا أصدقاء دوليين راغبين في تقديم المساعدة.

وبدأت تركيا محادثات مع 4 دول، بعد عجزها عن فتح خطوط المبادلة مع المركزي الأمريكي بسبب عدم شراء تركيا لأي سندات حكومية أمريكية.

وهبط معدل الاقتراض القياسي في تركيا إلى 8.75% من سعر الفائدة في يوليو الماضي عند 24%. ويصل المعدل الآن للسلبية بالنظر لتضخم سعر المستهلك.

ربما يخفض البنك المركزي معدل الفائدة مرة أخرى يوم الخميس بـ 50 نقطة أساس، ليكون هذا التخفيض التاسع على التوالي.

investing

رابط مختصر
Whatsapp
Facebook Share

أسعار العملات والذهب في سوريا

دمشق
شراء
مبيع
3370
3390
حلب
شراء
مبيع
3360
3380
الذهب
عيار 18
141000
الذهب
عيار 21
165000

محول العملات

جاري التحميل
صورة
روزنامة الأخبار
حقوق النشر © 2019 جميع الحقوق محفوظة