بيتكوين 68,422.00 يورو 0.921 ين ياباني 157.11 فرنك سويسري 0.901 جنيه استرليني 0.785 دولار كندي 1.361 = ريال سعودي 3.751 درهم اماراتي 3.673 دينار عراقي 1,308.19 دينار اردني 0.709 ريال قطري 3.642 = دينار كويتي 0.307

خبير اقتصادي يشرح أسباب الانهيار الأخير لسعر صرف الليرة السورية

خبير اقتصادي يشرح أسباب الانهيار الأخير لسعر صرف الليرة السورية

اعتبر الخبير الاقتصادي ، جورج خزام، أن هناك مجموعة من العوامل خلف انهيار سعر صرف الليرة السورية أمام الدوﻻر اﻷمريكي، وتشير بمجملها إلى دور الحكومة في هذا التهاوي.

وقال خزام في منشور له على فيس بوك؛ "الأسباب التي تؤدي إلى الارتفاع المستمر بسعر صرف الدولار مقابل الليرة السورية أولها عدم إيداع الأموال والمدخرات بالليرة السورية في المصارف الوطنية، خوفا من تقييد حرية السحب عند الطلب بموجب قرار المركزي والتي كانت الضربة القاضية لسعر صرف الليرة السورية، وتفضيل إدخار الأموال بالدولار والذهب في المنازل، مما أدى لتراجع كبير بكمية الدولار و البضائع المعروضة للبيع في السوق مقابل زيادة كبيرة بكتلة السيولة النقدية المتداولة بالليرة السورية".

وهكذا فقد فضلت الغالبية ادخار الأموال بالدولار والذهب في المنازل مما أدى لتراجع كبير بكمية الدولار والبضائع المعروضة للبيع في السوق مقابل زيادة كبيرة بكتلة السيولة النقدية المتداولة بالليرة السورية.

وأضاف "خزام" إلى جملة الأسباب مسألة تراجع الصادرات بسبب قرار المركزي بتعهد التصدير والذي بموجبه يتوجب على التاجر المصدر تسليم قيمة الصادرات بالدولار بالسعر الرسمي المنخفض، ومعه تكبيد المصدر خسائر كبيرة.

كل ذلك علاوةً على تراجع الحركة التجارية والصناعية بسبب التعقيدات الكبيرة بمنصة تمويل المستوردات في المركزي، وارتفاع تكاليف الإنتاج والمصاريف المباشرة وغير المباشرة ومعه عدم القدرة على منافسة المستوردات وعدم القدرة على التصدير.

وتابع خزام : "من الأسباب الرئيسية أيضاً التعقيدات الكبيرة بحركة البضائع بين المحافظات ووضع سقف للحوالات المالية وزيادة الهجرة وهروب رؤوس الأموال بالدولار للخارج ومعه المزيد من ارتفاع سعر الصرف وتقييد الأسواق وتجميدها بحملات مستمرة وقوانين هدامة كانت السبب بتراجع الإنتاج والحركة التجارية، وقيام التجار بتفضيل شراء الدولار والذهب وتخزينه أكثر من شراء البضائع وتخزينها وذلك خوفاً من دخول الجمارك عليها وتغريم صاحبها مئات الملايين من الليرات السورية مما أدى لزيادة الكساد والبطالة وتراجع الإنتاج ومعه المزيد من ارتفاع سعر صرف الدولار".

ويزيد تخفيض المصرف المركزي لسعر العملة السورية من المخاوف على مصيرها واحتكار السلع، بحسب المحلل "علي الشامي"، الذي اعتبر أن "مهام المصرف المركزي دعم سعر الصرف عبر أدوات نقدية أوالتدخل المباشر، وليس المضاربة والاستجابة المستمرة لسعر السوق السوداء، بذريعة المحافظة على شراء الحوالات الخارجية، والتي هي أصلاً تذهب لأسواق الدول المجاورة، وتعود بالليرة لداخل سورية، لأن تخفيض السعر الرسمي لا يوازي السوق رغم التخفيض ثلاث مرات هذا الأسبوع".

وحذر "الشامي"، في حديثه لصحيفة "العربي الجديد"، من أن ارتفاع أسعار السلع والمنتجات، خاصة المستوردة منها، يرفع من "جشع التجار" الذين يحتكرون السلع أويقننون العرض في السوق، في ظل غياب الرقابة والفوضى التي تعانيها الأسواق السورية.

ويخفض مصرف سورية المركزي سعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار، مبيناً أن الهدف شراء الحوالات الخارجية التجارية والحوالات الواردة إلى الأشخاص الطبيعيين، بما فيها الحوالات الواردة عن طريق شبكات التحويل العالمية.

تم التحديث في: الجمعة, 14 تموز 2023 10:56
رابط مختصر
Whatsapp
Facebook Share
يورو
0.921
ين ياباني
157.11
فرنك سويسري
0.901
جنيه استرليني
0.785
دولار كندي
1.361
ريال سعودي
= 3.751
درهم اماراتي
3.673
دينار عراقي
1,308.19
دينار اردني
0.709
ريال قطري
3.642
دينار كويتي
= 0.307

أسعار الصرف في سوريا

دمشق
شراء
مبيع
14850
14950
حلب
شراء
مبيع
14850
14950
الذهب
عيار 18
836100
الذهب
عيار 21
975500

محول العملات

جاري التحميل
ابدأ المتاجرة من جوالك الآن
روزنامة الأخبار
Loading
حقوق النشر © جميع الحقوق محفوظة لشركة أصول