بيتكوين 63,298.07 يورو 0.930 ين ياباني 161.79 فرنك سويسري 0.902 جنيه استرليني 0.785 دولار كندي 1.368 ريال سعودي 3.752 = درهم اماراتي 3.673 دينار عراقي 1,309.85 دينار اردني 0.709 ريال قطري 3.649 دينار كويتي 0.307

البنك المركزي التركي يفاجئ الأسواق بقرار يدعم الليرة التركية ويخفض التضخم

البنك المركزي التركي يفاجئ الأسواق بقرار يدعم الليرة التركية ويخفض التضخم

تستنزف تركيا السيولة بالليرة بوتيرة قياسية، وجعلت كلفة تقديم أداة مصممة لدعم العملة أكثر تكلفة على البنوك، إذ تحاول الحكومة التحول إلى سياسات أكثر ملاءمة للسوق.

الخطوة الأخيرة أُعلن عنها بعد ساعات من رفع البنك المركزي أسعار الفائدة بأقل من المتوقع يوم الخميس 20/07، لكنَّه تعهد بإجراءات بديلة لمواجهة التضخم الذي بلغ قرابة 40%.

سيتعين على المقرضين إيداع المزيد من السيولة بالليرة لدى البنك المركزي لتغطية الودائع بموجب برنامج حماية الودائع بالليرة المعروف بـ"كيه كيه إم" (KKM) في تركيا، وفقاً لإعلان في الجريدة الرسمية نُشر في منتصف الليل بالتوقيت المحلي. رفعت نسبة متطلبات الاحتياطي الآن إلى 15% من الصفر للودائع التي تبلغ مدتها ستة أشهر أو أكثر. في حين تم الحفاظ على نظيرتها لثلاثة أشهر عند 8%.

برنامج حماية الودائع بالليرة

من المرجح أن يسحب الإجراء الأكثر صرامة ما يصل إلى 450 مليار ليرة من النظام المصرفي.

استحدث برنامج حماية الودائع بالليرة عام 2021 بسبب أزمة العملة، وجذب مدخرات بقيمة تناهز 3 تريليونات ليرة (111.4 مليار دولار) حتى 14 يوليو، وفقاً للبيانات الرسمية.

يَعد البرنامج بعائد مضمون من الدولة على الودائع بالليرة يتناسب على الأقل مع انخفاضات العملة أمام الدولار. وانتقد العديد من المستثمرين تقديمه باعتباره يُضاف إلى متاهة ضوابط السوق التي أُدخلت في عهد الرئيس رجب طيب أردوغان.

وعلى صعيد منفصل؛ سحب البنك المركزي مبالغ قياسية من الأموال من النظام المصرفي هذا الشهر لتقليل السيولة بالليرة. إذ سجل البنك، يوم الأربعاء الماضي، يومه الرابع على التوالي من صافي الاقتراض بالليرة عبر معاملات السوق المفتوحة، وفقاً للبيانات التي جمعتها "بلومبرغ".

ارتفاع سيولة الليرة يربك جهود التشديد النقدي في تركيا

بعد رفع سعر الفائدة القياسي 250 نقطة أساس إلى 17.5%، قال البنك المركزي إنَّه سيطبق أيضاً "تشديداً كمياً، وتشديداً انتقائياً للائتمان" لكبح السيولة الفائضة بالليرة في السوق. كان رفع سعر الفائدة أقل مما توقَّعه معظم الاقتصاديين، فقد اعتبره بعضهم أقل مما يتطلبه دعم الليرة ومحاربة التضخم.

تحول اقتصادي

تعهد الرئيس أردوغان بعد فوزه بجولة الإعادة بالانتخابات الرئاسية في مايو بالعودة إلى سياسات أكثر تقليدية في محاولة لجذب استثمارات أجنبية بمليارات الدولارات التي يحتاجها لإنهاء أزمة تكلفة المعيشة، وإعادة بناء احتياطيات تركيا المتضائلة.

وعيَّن الرئيس محمد شيمشك الخبير الاستراتيجي للسندات في "ميريل لينش" وزيراً للمالية في يونيو. ومن جهته؛ وجَّه شيمشك انتقادات شديدة لبرنامج حماية الودائع بالليرة في اجتماع خاص مع مستثمرين أجانب في وقت سابق من هذا الشهر، ووصفها بأنَّها فكرة سيئة خلقت تحديات كبيرة، بحسب ما نشرت "بلومبرغ".

إغلاق برنامج حماية الودائع قد يخلق أزمة عبر زيادة الضغط على الليرة -واحتياطيات البنك المركزي- إذا اختار عدد كبير من المدخرين التحويل مرة أخرى إلى الدولار كبديل.

تُعتبر الليرة بالفعل من بين أسوأ العملات أداءً بين أقرانها في الأسواق الناشئة هذا العام، إذ فقدت 31% من قيمتها مقابل الدولار. 

المصدر : Bloomberg

تم التحديث في: الاثنين, 24 تموز 2023 09:52
رابط مختصر
Whatsapp
Facebook Share
يورو
0.930
ين ياباني
161.79
فرنك سويسري
0.902
جنيه استرليني
0.785
دولار كندي
1.368
ريال سعودي
3.752
درهم اماراتي
= 3.673
دينار عراقي
1,309.85
دينار اردني
0.709
ريال قطري
3.649
دينار كويتي
0.307

أسعار الصرف في سوريا

دمشق
شراء
مبيع
14750
14850
حلب
شراء
مبيع
14750
14850
الذهب
عيار 18
852800
الذهب
عيار 21
995000

محول العملات

جاري التحميل
ابدأ المتاجرة من جوالك الآن
روزنامة الأخبار
Loading
حقوق النشر © جميع الحقوق محفوظة لشركة أصول