بيتكوين 67,022.14 يورو 0.929 ين ياباني 151.91 فرنك سويسري 0.908 جنيه استرليني 0.795 دولار كندي 1.357 ريال سعودي 3.751 درهم اماراتي 3.672 دينار عراقي 1,309.14 دينار اردني 0.709 ريال قطري 3.641 دينار كويتي 0.308

تركيا تعود لسوق السندات الدولارية الدولية للمرة الأولى منذ أبريل الماضي

تركيا تعود لسوق السندات الدولارية الدولية للمرة الأولى منذ أبريل الماضي

لجأت تركيا إلى سوق السندات الدولارية الدولية في المرة الأخيرة في أبريل، حين باعت 2.5 مليار دولار من السندات التقليدية المستحقة في عام 2030 بعائد 9.3%. ارتفع السعر منذ ذلك الحين ويتم تداوله الآن بحوالي 8.6%.

جمعت تركيا 2.5 مليار دولار في أول صفقة لها في سوق السندات الدولارية منذ أبريل/نيسان، حيث يجذب التحول الواسع في السياسة الاقتصادية للبلاد المستثمرين الذين تخلوا عن الأصول التركية في السنوات الأخيرة.

تلقت البلاد أكثر من 7 مليارات دولار من العطاءات يوم الثلاثاء لصكوك جديدة مقومة بالدولار مدتها خمس سنوات، وهو نوع من أدوات الدين المتوافقة مع الشريعة الإسلامية، وفقا لشروط اطلعت عليها صحيفة فايننشال تايمز.

ويعد الطلب المرتفع على الصفقة أحدث علامة على كيفية تحسن معنويات المستثمرين ببطء بعد أن قام الرئيس رجب طيب أردوغان بتعديل فريقه الاقتصادي بعد إعادة انتخابه في مايو ووضع طريق لإنهاء سنوات من السياسات الاقتصادية غير التقليدية.

عائد السندات التركية لأجل عامين

كشف البنك المركزي لجمهورية تركيا (CBRT) في تقريره الأخير عن التضخم عن موقف حازم بشأن مكافحة التضخم، أشارت المؤشرات في السوق إلى انخفاض توقعات التضخم.

وفي حين ارتفع عائد السندات التركية لأجل عامين بسرعة إلى أكثر من 42 في المائة يوم الثلاثاء، فإن الفارق بينها وبين عائد السندات لأجل 10 سنوات تجاوز 13 نقطة. وبذلك تم تسجيل أعلى منحنى عائد سلبي للفترة الأخيرة.

يوضح منحنى العائد العلاقة عند نقطة زمنية معينة بين عوائد السندات ذات مستوى المخاطر نفسه، والتي تكون سائلة بشكل متساوٍ وتخضع للضريبة بنفس الطريقة، ولكن بآجال استحقاق مختلفة.

يشير هذا المنحنى له ميل إيجابي إلى أن أسعار الفائدة على السندات طويلة الأجل أعلى من أسعار الفائدة على السندات قصيرة الأجل.

تشير حقيقة أن المنحنى المعني له ميل سلبي إلى أن أسعار الفائدة على السندات طويلة الأجل أقل من أسعار الفائدة على السندات قصيرة الأجل.

تبرز توقعات التضخم كأحد العوامل التي تحدد ميل منحنى العائد. لذلك، يتم تفسير تسطيح منحنى العائد أو منحنى العائد المنحدر بشكل سلبي على أنه انخفاض في توقعات التضخم المستقبلية.

وبهذا المعنى، يمكن اعتبار منحنى العائد ذو المنحدر المسطح أو المنحدر المتناقص بمثابة مؤشر على أن البنك المركزي ينفذ سياسة نقدية متشددة.

عوائد السندات التركية

وفي حين أن هناك ميلًا سلبيًا في منحنى العائد، فإن أحدث استطلاع أجراه CBRT للمشاركين في السوق لا يزال يظهر زخمًا تصاعديًا في توقعات التضخم على المدى الطويل.

وبناء على ذلك، في استطلاع أكتوبر، ارتفعت التوقعات للأشهر الـ 12 المقبلة إلى 45.28 في المائة. وتوقعات التضخم خلال الـ 24 شهرًا القادمة هي 26 بالمائة.

كما تجاوزت التوقعات بعد 5 سنوات 11 بالمائة.

رئيس أسواق رأس المال الديون

وقال ستيفان ويلر، رئيس أسواق رأس المال الديون في أوروبا الوسطى والشرق الأوسط وأفريقيا لدى جيه بي مورجان، والذي عمل على الصفقة: “إن المستثمرين يثقون في قصتها”.

وأضاف أن تركيا تمكنت من التوصل إلى شروط أفضل مما كانت عليه قبل عدة أشهر لأن القلق بشأن المسار الاقتصادي لتركيا تراجع إلى حد ما بعد الانتخابات.

وقال فايلر إن تركيا تستفيد أيضًا من الانخفاض الأخير في عائدات السندات الأمريكية، بسبب المخاوف بشأن حالة الاقتصاد الأمريكي، لتأمين تكاليف اقتراض أقل مما كان متاحًا قبل عدة أسابيع.

وتم بيع الصكوك لأجل خمس سنوات بعائد 8.5 في المائة، وفقا لورقة الشروط. وامتنعت وزارة المالية التركية عن التعليق على إصدار الديون.

البنوك التي تدير السندات 

أما البنوك التي تدير السندات الصادرة حديثاً فهي بنك الإمارات دبي الوطني، و"إتش إس بي سي"، و"جيه بي مورغان"، وبيت التمويل الكويتي، وبنك قطر الوطني. تعدّ هذه الصكوك الأولى لتركيا منذ أكثر من عام.

وكان مسؤولون أتراك قالوا إنهم سيصدرون سندات دولية هذا العام للمساعدة في تمويل جهود إعادة الإعمار في جنوب شرق البلاد بعد الزلازل المدمرة في فبراير.

تصريحات وزير المالية التركي

قال وزير المالية التركي محمد شيمشك، إن صندوق الثروة السيادية التابع لإمارة أبوظبي، سيشتري ما يصل إلى 8.5 مليار دولار من السندات التي من المقرر إصدارها قبل نهاية العام الحالي. وليس من الواضح ما إذا كانت الصكوك الدولارية جزءاً من جهود إعادة الإعمار بعد الزلزال.
باعت وزارة الخزانة التركية 7.5 مليار دولار من الديون حتى الآن هذا العام في الأسواق الدولية، ما يمثل 75% من هدفها لهذا العام وهو 10 مليارات دولار.

تحليل الليرة التركية

استقر سعر الليرة التركية مقابل الدولار الأمريكي بالقرب من أدنى مستوى لها على الاطلاق خلال التداولات المبكرة صباح اليوم الاربعاء. تابع المستثمرون تقارير حول عودة تركيا لسوق السندات الدولية للمرة الأولى منذ أبريل الماضي. نشرت وكالة بلومبرج عن خطة تركية لطرح الحكومة سندات بقيمة حوالي 500 مليون دولار مستحقة لآجل خمس سنوات وبعائد يقترب من 9 في المئة. حسب التقرير فالحكومة التركية تهدف لاستغلال تلك المبالغ في جهود إعادة اعمار المناطق المتضررة من الزلزال والذي ضرب جنوب البلاد خلال فبراير الماضي.

على الصعيد الفني استقر زوج الدولار مقابل الليرة التركية خلال تداولات صباح اليوم، بالقرب من أعلى مستوى جديد له على الاطلاق عند مستويات 28.60 ليرة لكل دولار، بينما حافظ الزوج على تحركاته داخل قناة سعرية صاعدة على الإطار الزمني للــيوم والموضحة من خلال الرسم البياني.

في الوقت الحالي، يستهدف الزوج في حال الصعود مستويات المقاومة التي تتركز عند 28.75 و29.00 على التوالي، بينما في حال تراجع الزوج فانه يستهدف مستويات الدعم التي تتركز عند 28.10 و27.90 على التوالي. يتحرك السعر أعلى من متوسطات الحركة 50 و200 على الإطار الزمني لليوم، كذلك على الإطار الزمني للأربع ساعات في إشارة لسيطرة المشترين والاتجاه العام الصاعد الذي يسجله الزوج. من المتوقع أن يسجل الزوج ارتفاعات طالما استقر داخل نطاق القناة السعرية الصاعدة. يرجى الالتزام بالأرقام الموجودة في التوصية مع ضرورة الحفاظ على ادارة رس المال.

قد يهمك : التحليل الفني الأسبوعي لأهم العملات والسلع والمعادن والمؤشرات 06-10 نوفمبر 2023

ماذا يعني إصدار الصكوك

يعني إصدار الصكوك بقيمة 2.5 مليار دولار أن تركيا قد حققت هدفها المتمثل في جمع 10 مليارات دولار في أسواق رأس المال الدولية هذا العام. وتم جمع المبلغ السابق البالغ 7.5 مليار دولار من السندات التقليدية والسندات الدولارية الخضراء، لكن أحد الأشخاص المطلعين على الصفقة قال إن الصكوك ساعدت في جذب المستثمرين الغربيين وأولئك في الخليج الذين يجذبهم التمويل الإسلامي. وتخطط تركيا لجمع 10 مليارات دولار أخرى من أسواق الديون الدولية العام المقبل.

وتأتي الصفقة في وقت تشهد فيه أسعار الأصول التركية في الأسواق المالية تحسنا. وتم تداول السندات التقليدية المقومة بالدولار المستحقة في أكتوبر 2028 بعائد 8.1 في المائة يوم الثلاثاء، مقارنة بذروة فوق 10 في المائة في مايو.

ويطالب المستثمرون أيضًا بعلاوة أقل بكثير للاحتفاظ بالديون التركية. وانخفضت الفجوة في العائد بين السندات الدولارية التركية لأجل خمس سنوات وتلك على سندات الخزانة الأمريكية إلى 3.6 نقطة مئوية من أعلى مستوى بلغ حوالي 7 نقاط مئوية في مايو، وفقًا لبيانات LSEG.

الصادرات التركية 

كشفت تقارير رسمية عن تسجيل صادرات تركيا خلال شهر أكتوبر الماضي ارتفاع قياسي حيث اقترب من 23 مليار دولار، وهو ما يمثل أعلى حجم للصادرات المسجلة خلال شهور أكتوبر. كما كشف التقرير عن ارتفاع صادرات تركيا خلال العشر أشهر الأولى من العام الجاري بنسبة 0.7% لتصل إلى 254.8 مليار دولار، لتتجاوز الصادرات التركية خلال عشرة أشهر في 2023 مجمل صادرات البلاد خلال العام الماضي بأكمله. ارجع التقرير هذا الارتفاع في حجم الصادرات إلى تراجع الليرة التركية والتي تجعل عملية التصدير أكثر جاذبية. يذكر أن العملة التركية قد خسرت نحو 40 في المئة من قيمتها خلال العام الجاري، وذلك على الرغم من التشديد النقدي ورفع أسعار الفائدة والتحول في السياسة النقدية التي تشهدها البلاد منذ عدة أشهر.

 

تم التحديث في: الأربعاء, 08 تشرين الثاني 2023 14:03
رابط مختصر
Whatsapp
Facebook Share
يورو
0.929
ين ياباني
151.91
فرنك سويسري
0.908
جنيه استرليني
0.795
دولار كندي
1.357
ريال سعودي
3.751
درهم اماراتي
3.672
دينار عراقي
1,309.14
دينار اردني
0.709
ريال قطري
3.641
دينار كويتي
0.308

أسعار الصرف في سوريا

دمشق
شراء
مبيع
14300
14500
حلب
شراء
مبيع
14300
14500
الذهب
عيار 18
971500
الذهب
عيار 21
832700

محول العملات

جاري التحميل
ابدأ المتاجرة من جوالك الآن
روزنامة الأخبار
Loading
حقوق النشر © جميع الحقوق محفوظة لشركة أصول