= دينار ليبي 1.410000 = دينار تونسي 2.904500 = دينار جزائري 126.620000 = درهم مغربي 10.270000 = جنيه مصري 15.739060 = جنية سوداني 55.300000 = ريال يمني 250.300000 = ريال عماني 0.384960 = ريال قطري 3.640750 = دينار اردني 0.710000 = دينار بحريني 0.377140 = دينار عراقي 1190.500000 = درهم اماراتي 3.673045 = دينار كويتي 0.311000 = ريال سعودي 3.763000 = دولار امريكي 1
بانتظار اجتماع البنك المركزي التركي ، ما مصير الليرة التركية .؟

يقول مختصو التداول بشركة ويندسور بروكرز إن الليرة التركية على وشك اختبار مستويات سعرية منخفضة جديدة بسبب زيادة معدل التضخم، والفنيات السلبية، وفقدان البنك المركزي استقلاليته. 

ويصدر البنك المركزي التركي قراره لمعدل الفائدة يوم غد، الخميس الموافق 6 مايو. وأبقى البنك المركزي خلال الاجتماع الماضي على معدل الفائدة مستقرًا عند 19%. 

فيما مرت الليرة التركية بأزمة خلال شهر مارس بعد عزل الرئيس التركي، رجب طيب إردوغان، محافظ البنك المركزي السابق، ناجي إقبال، لعدم إذعانه لمطالبات وقف رفع الفائدة والتشديد النقدي، ورأى إقبال بأن هذه الطريقة هي الوحيدة لإنقاذ الاقتصاد من معدلات التضخم المرتفعة. 

وهدد العزل استقلالية قرار البنك المركزي بما دفع المؤسسات البنكية والاستثمارية الكبرى للتخارج من الأصول التركية بما تسبب بانخفاض قوي وصل لـ 12% لسعر صرف الليرة التركية مقابل الدولار

وتعهد محافظ البنك المركزي الحالي، شهاب كافجي أوغلو، بالإبقاء على معدل الفائدة مستقرًا. 

ويسجل سعر صرف الليرة التركية اليوم 8.35 ليرة تركية لكل دولار. وكانت الليرة تعاني مقابل الدولار بعد التوتر السياسي بين تركيا والولايات المتحدة، إذ اعترفت الأخيرة بإبادة جماعية ارتكبتها الدولة العثمانية للمواطنين من الأرمن خلال القرن الماضي، وهذا ما ترفض تركيا رفضًا قاطعًا الإقرار به. 

وفق تحليل منشور على موقع إف إكس ستريت يوم الأربعاء، يقول محللو وندسور إن البنك المركزي عاجز عن تبني إجراءات تقليدية لمواجهة التضخم المرتفع، لأن من رفع الفائدة من المحافظين السابقين عوقب بالرفد بعد قراره مباشرة. 

ثبت البنك المركزي التركي معدل الفائدة خلال الشهر الأخير حتى بعد تسارع التضخم وضعف الليرة التركية المتزايدة. وتعهد إردوغان بخفض معدل الفائدة التركي ليصبح أقل من 10%، يتزامن هذا مع ارتفاع التضخم لـ 17.1% من 16.2%. 

وصلت الليرة التركية لمستوى قياسي الانخفاض في نوفمبر الماضي، قبل تعيين إقبال بسبب تعنت الإدارة الأسبق حيال رفع معدل الفائدة، وسجلت الليرة 8.5816. وأي خفض لمعدل الفائدة سيجعل الليرة عرضة للهبوط لـ 8.9796 ثم 9.2258، قبل المستوى النفسي عند 10 دولار. 

رابط مختصر
Whatsapp
Facebook Share

أسعار العملات والذهب في سوريا

دمشق
شراء
مبيع
3150
3160
حلب
شراء
مبيع
3145
3155
الذهب
عيار 18
142800
الذهب
عيار 21
164300

محول العملات

جاري التحميل
صورة
روزنامة الأخبار
حقوق النشر © 2019 جميع الحقوق محفوظة